الروائع
بسم الله الرحمن الرحيم


سلام الى كل الاحبة_ مرحبا واهلا وسهلا بكم جميعا_ يسر المدير العام للمنتدى_ والذي يعتبر نفسه واحدا منكم._.ان يتقدم بالشكر الجزيل لكل من زار المنتدى ومد يد المساعدة للاخوة القائمين على تسييره وتنظيمه حتى يكون متميزا بالمواضيع الرائعة _لا فرق عنده بين جديدها او قديمها_ كما يتقدم بالشكر والتقدير لكل الاخوة الذين لا يبخلون على المنتدى بالمشاركات ذات المستوى _علمية او ادبية او فنية_ مقياس عظمتها في خلودها وروعتها._.لا تتغير بتغير الزمان او المكان_. السياسة متقلبة لا داعي للخوض فيها._. شكرا لكم على تفهمكم_



روائع الادب.الشعر.الغناء.العلم.الخرافة.الاساطير .الغيبيات .اسلاميات

 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة هروب ليلى طرابلسي تكشف نهاية زوجات الرؤساء المخلوعات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salah84
مراقب
مراقب
avatar

[


<b>المساهمات</b> المساهمات : 30

<b>النقط</b> النقط : 5860

<b>تاريخ التسجيل</b> تاريخ التسجيل : 18/02/2011


مُساهمةموضوع: قصة هروب ليلى طرابلسي تكشف نهاية زوجات الرؤساء المخلوعات   21/2/2011, 15:42






قصة هروب ليلى طرابلسي تكشف نهاية زوجات الرؤساء المخلوعات


بعد احداث تونس التي ادت لهروب الرئيس زين العابدين، فقد فتحت قصة هروب ليلى طرابلسي الباب واسعا للحديث عن قصص نساء أخريات مررن بالتجربة ذاتها بعد أن قضين سنوات طويلة يغرفن من مال الشعب، ويتمتعن بسلطة ما كن سيسعدن بها لولا هذه الأنظمة الدكتاتورية. قصة ليلى واحدة من القصص الكثيرة التي انتهت فيها نساء طغاة العالم إلى الهروب بعيدا، الى حيث لا يسمع صدى صوت والدة البوعزيزي، التي لا تزال تبكي حرقة على فلذة كبدها، وغيرها ممن عانين من قمع الأنظمة المستبدة، كثيرات جدا عبر العالم.
من هؤلاء النساء:


1- ميشال بينات
:

ليلى طرابلسي هربت طنا ونصف طنا
من الذهب قبل ايام من خلع زوجها

تزوجت ميشال الدكتاتور جان كلود دوفالييه في عام 1980 حيث كلف حفل زواجهما آنذاك 3 ملايين دولار. كان نظام دوفالييه قمعيا للغاية، ومارس كل أنواع الترهيب لبث الرعب في الناس بواسطة البوليس السري. تمكن خلال فترة حكمه من تهريب الملايين إلى حساباته في البنوك الأوروبية وبعد سقوطه هرب وزوجته الى فرنسا حيث عاشا حياة رغيدة. أغارت الشرطة في عام 1986 على فيلته وعثر فيها على ملابس من تصميم جيفانشي قدرت قيمتها بـ168780 دولارا ومجوهرات بقيمة 270200 دولار. تطلق الزوجان بعد ذلك، وقالت التقارير الصحفية بأنه خسر جزءا من ثروته بعد تسوية إجراءات الطلاق مع مطلقته. والآن عاد إلى هايتي بعد أن دمرها الزلزال قبل عام، زاعما استعداده لمساعدة بلاده في هذه الفترة العصيبة التي تشهدها.


2- سارة كيولابا أمين:
انها الزوجة الخامسة لعيدي أمين والزوجة التي هربت معه إلى ليبيا حين سقط نظامه الدكتاتوري والقمعي في عام 1979. تركت سارة عيدي أمين في عام 1982 وغادرت إلى ألمانيا حيث عملت عارضة أزياء. تبلغ سارة الآن 55 عاما، وتعمل متعهدة حفلات ومناسبات في توتنهام. وكانت تسلمت العام الماضي نيابة عن زوجها جائزة تعتبره أفضل رئيس عرفته أوغندا.


3- بيجوم صحبة مشرف:
تعيش برفقة زوجها برويز مشرف منذ أن عزل من رئاسة باكستان في شقة فخمة وسط لندن. لقد حصلت على نصيبها من الحكم والنفوذ والثروة، بعد ان فرضها زوجها على سلطات ومؤسسات الدولة، وكثيرا ما تفوقت عليه وتجاوزته في النفوذ والقسوة والاستعلاء والتسلط.


4- فرح بهلوي:


تزوجت شاه إيران في عام 1959 وكانت آنذاك في الواحدة والعشرين. ثم غادرت البلاد برفقة زوجها وأولادها بعد سقوط النظام واندلاع الثورة الإسلامية. انتقلت مع عائلتها من بلد إلى آخر ويبدو انها عانت الكثير مع ابنتها وولدها اللذين انتحرا. ثروة العائلة غير معروفة لكنها معتبرة.


5- ميرجانا ماركوفيتش:
زوجة سلوبودان ميلوزوفيتش الذي قضى أثناء مثوله أمام المحكمة الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب. هي الآن لاجئة سياسية في فرنسا، واتهمها الادعاء الصربي بتهريب مئات الملايين من الجنيهات من خلال تهريب السجائر.


6- كاترين مارتين دانغوياديه:


فرح بهلوي وزوجها شاه ايران
الديكتاتوري

زوجة جان بيديل بوكاسان رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى سابقا. بدأ بوكاسان بفقدان قبضته على السلطة في عام 1977 حين اقر ارتداء زي رسمي موحد في مدارس أوغندا، حيث علت الاحتجاجات لان المورد الوحيد لهذا الزي كان زوجته كاترين. غادر الزوجان الى فرنسا بعد سقوط النظام في عام 1979حيث عاشا في قصر في باريس اشترياه في ذلك العام مقابل 762 الف جنيه استرليني. وفي عام 2010 قبلت كاترين ميدالية شرف من قبل الرئيس الحالي فرانسوا بوزيري.


7- بوبي لاداوا:
حين تزوجت بوبي لاداوا عام 1980، أصبحت السيدة سيسيكو، الزوجة الثانية لموبوتو سيسيكو. غادر الزوجان زائير في عام 1997 بعد 32 عاما قضاها موبوتو في الحكم، وتمكن خلالها من تهريب قرابة 6.3 مليارات جنيه استرليني. لجأ الزوجان إلى المغرب، لكن موبوتو توفي في العام ذاته متأثرا بسرطان البروستاتا.


8- مارغو هونيكر:
زوجة رئيس ألمانيا الشرقية السابق ايريك هونيكر. كانت وزيرة للتربية وسياسية معروفة، غادرت إلى موسكو في عام 1991 لتجنب توجيه تهم جنائية لها على علاقة بالسياسات الشيوعية التي كانت متبعة قبل توحيد الألمانيتين. كانت تلقب بالساحرة الأرجوانية بالنظر إلى سياستها المتشددة ولون شعرها. طردها بوريس يلتسين من روسيا بعد عام من استقرارها فيها لتتوجه بعد ذلك نحو الشيلي حيث تعيش الآن.


9- وابانشي بيشاو:
غادرت مع زوجها مونغيستو هايلي ماريام في عام 1991بعد سقوط نظامه الدكتاتوري في إثيوبيا الى زمبابوي حيث استقبلهما هناك روبرت موغابي. أدين مونغيستو في عام 2006 بارتكاب جريمة إبادة بعد ان تجاهل المجاعة التي قضت على مليون من الإثيوبيين خلال سنوات حكمه السبع عشرة. لكن الزوجان يعيشان الآن في اقامتين فاخرتين بين هاراري وليك هاريكا في زمبابوي.


10- ليلى طرابلسي:


ساتومي كاتاواكا زوجة الدكتاتور
البيروفي البرتو فوجي موري

آخر زوجة طاغية هربت إلى المملكة العربية السعودية للالتحاق بزوجها زين العابدين بن علي. وتقول التقارير انها هربت طنا ونصف الطن من الذهب من البنك المركزي التونسي قبل أيام فقط من سقوط نظام زوجها. وتعرف هذه السيدة بعشق السيارات الفارهة والتسوق في متاجر دبي الفخمة.


11- سميرة شهبندر:
الزوجة الثانية من بين زوجات صدام حسين الخمس. يقال انها كانت على علاقة بصدام حسين قبل زواجهما. غادرت العراق باتجاه لبنان بعد الغزو الأميركي، وقالت في مقابلة صحفية مع سانداي تايمز في 2003 ان صدام منحها 5 ملايين جنيه استرليني نقدا، ومجموعة من المجوهرات والذهب قبل ان تغادر البلاد.


12- ساتومي كاتاواكا:
زوجة الدكتاتور البيروفي البرتو فوجي موري. غادر فوجي موري البلاد في عام 2000 بعد ان ثبت تورطه في فضيحة فساد بعد سنوات حكم فيها البيرو بقبضة من حديد، ليلتحق بالمليارديرة اليابانية ساتومي كاتاواكا. القي عليه القبض عام 2005 حين عاد إلى البيرو ليترشح من جديد للرئاسة، وتزوج من زنزانته الميليارديرة كاتاواكا بعد سنة. ولا يزال يقبع في السجن بعد أن أدين بالتعسف في استعمال السلطة وتوجيه أوامر بالقتل للقوات الأمنية.


13-أميلدا ماركوس:
زوجة فرناندو ماركوس دكتاتور الفلبين الذي قمع وانتهك حقوق الإنسان طيلة سنوات حكمه، ما سبب مقتل الآلاف من مواطنيه. حين سقط نظامه وغادر قصر الرئاسة بعد احتجاجات شعبية، اكتشفت السلطات ان زوجته تركت وراءها أكثر من ألف زوج من الأحذية و15 معطف فرو. وتقدر ثروة السيدة ماركوس بمليارات الجنيهات. عادت اميلدا إلى الفلبين في عام 1991 حين أدينت بالفساد، لكن جرى نقض الحكم في العام التالي.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة هروب ليلى طرابلسي تكشف نهاية زوجات الرؤساء المخلوعات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الروائع :: الخالدون :: احداث خالدة-
انتقل الى: