الروائع
بسم الله الرحمن الرحيم


سلام الى كل الاحبة_ مرحبا واهلا وسهلا بكم جميعا_ يسر المدير العام للمنتدى_ والذي يعتبر نفسه واحدا منكم._.ان يتقدم بالشكر الجزيل لكل من زار المنتدى ومد يد المساعدة للاخوة القائمين على تسييره وتنظيمه حتى يكون متميزا بالمواضيع الرائعة _لا فرق عنده بين جديدها او قديمها_ كما يتقدم بالشكر والتقدير لكل الاخوة الذين لا يبخلون على المنتدى بالمشاركات ذات المستوى _علمية او ادبية او فنية_ مقياس عظمتها في خلودها وروعتها._.لا تتغير بتغير الزمان او المكان_. السياسة متقلبة لا داعي للخوض فيها._. شكرا لكم على تفهمكم_



تعريف الشيطان

اذهب الى الأسفل

default تعريف الشيطان

مُساهمة من طرف nada_1 في 14/2/2011, 17:15




أولا" في اللغة
الشطن : الحبل وقيل الحبل الطويل شديد الفتل والجمع أشطان ، والشطونمن الآبار التي تنزع بحبلين من جانبيها وهي متسعة الأعلى ضيقة الأسفل .
يقال : بئر شطون : أي ملتوية عوجاء بعيدة القعر وحرب شطون : عسرةشديدةوشطن عنه : بعدوأشطنه : أبعدهوالشاطن : البعيد عن الحقوالشيطان فيعال من شطن إذا بعد .
وقيل : الشيطان فعلان من شاط يشيط إذا هلك واحترق مثل هيمان وغيمان من هام وغام .

ويقال استشاط غضباً : إذا احتد في غضبه والتهب .

وكلمة الشيطان فيها للعلماء قولين :

الأول : إن النون أصلية فيكون من الشطن وهو البعد فالشيطان بعد عنالخير أو من الحبل الطويل أي أنه طال في الشر .

الثاني : النون زائدة فيكون من شاط يشيط إذا هلك أو من استشاط إذااحتد والتهب .

وقد رجح الطبري الأول .

وقال ابن كثير : " الشيطان في الغة العرب مشتق من شطن إذا بعد فهوبعيد بطبعه عن طباع البشر وبعيد بفسقه عن كل خير ".

وقيل مشتق من شاط لأنه مخلوق من نار .
ومنهم من يقول : كلاهما صحيح في المعنى ولكن الأول أصح وعليه يدلكلام العرب .

وقال سيبويه : العرب تقول : تشيطن فلان إذا فعل فِعل الشياطينولو كام من شاط لقالوا : تشيط فالشيطان مشتق من البعد على الصحيحولهذا يسمون كل من تمرد من جني وإنسي وحيوان شيطان .

فكلمة شيطان على هذا عربية فصيحة خلافاً لمن زعم غير ذلك .

والله تعالى أعلمإطلاق لفظ الشيطان على كل متمردلفظ الشيطان يطلق على كل متمرد من الإنس والجن والدواب وهذا ما ذلتعليه النصوص الشرعية فيطلق الشيطان على إبليس لبعده عن الحق وتمردهعليه قال تعالى : " فأزلهما الشيطان عنها فأخرجهما مما كانا فيه "
والمراد بالشيطان هنا إبليسأما إطلاق لفظ الشيطان على كل متمرد من الإنس والجن فدل عليه قولهتعالى : " وكذلك جعلنا لكل نبي عدواً شياطين الإنس والجن يوحي بعضهمإلى بعض زخرف القول غروراً "

قال الطبري في تفسير هذه الآية : " معنى به أنه جعل مردة الإنس والجنلكل نبي عدواً يوحي بعضهم إلى بعض من القول ما يؤذيهم به .

وقال في موضع آخر : والشيطان في كلام العرب كل متمرد من الجنوالإنس والدواب وكل شيء وكذلك قال ربنا جل ثناؤه : " وكذلكجعلنا لكل نبي عدواً شياطين الإنس والجن " فجعل من الإنس شياطين مثلالذي جعل من الجن .

ومن السنة ما رواه أبو ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليهوسلم : " يا أبا ذر تعوذ بالله من شياطين الإنس والجن " فقلت : أوللإنس شياطين ؟ قال : " نعم " .

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلاًيتبع حمامة فقال : " شيطان يتبع شيطانة "


أما إطلاق لفظ الشيطان على المتمرد من الحيوان فيدل عليه ما رواه عبد اللهبن الصامت عن أبي ذر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليهوسلم : " إذا قام أحدكم يصلي فإنه يستره إذا كان بين يديه مثل آخرالرحل فإن لم يكن بين يديه مثل آخرة الرحل فإنه يقطع صلاته الحمار والمرأةوالكلب الأسود ".

قلت يا أبا ذر ما بال الكلب الأسود من الكلب الأحمر من الكلب الأصفر ؟قال : يا ابن أخي سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم كما سألتني فقال :
"
الكلب الأسود شيطان " .

فالكلب الأسود شيطان الكلاب كما أن الجن تتصور بصورته كثيراًقال أبو جعفر الطبري : وإنما سمي المتمرد من كل شيء شيطاناً لمفارقتهأخلاقه وأفعاله أخلاق سائر جنسه وأفعاله وبعده عن الخير .

وقال ابن كثير : فالصحيح ما تقدم من حديث أبي ذر أن للإنس شياطينمنهم وشيطان كل شيء مارده ولهذا جاء في صحيح مسلم عن أبي ذر أنرسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " الكلب الأسود شيطان "

ومعناه والله أعلم : شيطان في الكلاب .

ونقلالطبريوغيره عن بعض المفسرين أنهم قالوا : " إن من الجن شياطينومن الإنس شياطين وإن شيطان الجن إذا أعياه المؤمن ذهب إلى متمرد منالإنس وهو شيطان الإنس فأغراه بالمؤمن ليعينه عليه .

وأورد القرطبي عن مالك بن دينار أنه قال : شياطين الإنس تغلب شياطينالجن إن شيطان الإنس أشد عليّ من شيطان الجن لأني إذا تعوذت بالله ذهبشيطان الجن عني وشيطان الإنس يجيئني فيجرني إلى المعاصي عياناً .



وان قال أحد بغير ذلك فله نقول أن كان هناك من الجن صنف يسمي شيطانفأين الصنف من البشر الذي يسمي كذلك شيطان بالطبع لايوجد .


كما يقول البعض أن هناك من الجن الغواص والجن القمري والشمسي وغيرذلك من الكلام الذي أخذوه من كلام الجن والسحرة وبالطبع لايوجد دليلمن كتاب أو سنة علي هذا الكلام وأقصي ما يتشدق به هؤلاء هو قوله تعالي
(
ومن الجن من يغوصون له ) مع أن الآية تدل علي عميرسيذلك اذا أنالآية تدل أن علي الصنعة وليست علي الصفة أو الصنف فنوع من الجن يجيدالغوص لمسافات بعيدة في الأعماق ونوع يجيد البناء والتشييد وذلك لقولهتعالي ( كل بناء وغواص ) تماما" كما في الانس هناك من يجيد الغوصوهناك من يجيد البناء والتشييد وهكذاوهنا أتسائل لماذا لانكتفي في تصنيف الجن بما أخبر به الرسول المبلغ بالوحيعليه الصلاة والسلام حين يقول ( الجن ثلاث أصناف فصنف يطير بجناحيهوصنف حيات وكلاب وصنف يحلون ويظعنون )

أما ماعدا ذلك من الصفات التي نسمع بها من العفريت والمارد والغواصوالشيطان هي صفات للجن وليست أصناف .

لماذا نترك المعلوم ونأخذ بالمجهول ؟؟!! لماذا نترك كلام رسول الله صلي اللهعليه وسلم ونصدق كلام شمهورش وميمون ؟؟؟!!


والله ورسوله اعلم




avatar
nada_1
مشرف
مشرف






<b>المساهمات</b> المساهمات : 29

<b>النقط</b> النقط : 5789

<b>تاريخ التسجيل</b> تاريخ التسجيل : 30/01/2011


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى